اجتماع وزاري و مائدة مستديرة رفيعة المستوى مع الصناعيين بمناسبة زيارة الوزير الألماني

شكل الاجتماع الوزاري الذي جمع بين وزير الاقتصاد والطاقة الألماني ""غبريال سيغمار" والوزير المغربي للطاقة والمعادن والماء والبيئة "عبد القادر اعمارة"، مناسبة لتوقيع اعلان جديد للنوايا حول مستقبل الشراكة الطاقية . كما اتفق الجانبان على "العمل معا لضمان مستقبل مستدام للطاقة المتجددة بحلول عام 2050"، وتركيز التعاون على تطوير مصادر الطاقة الجديدة وخاصة الطاقات المتجددة ، ربط و تمديد شبكة الكهرباء واستقرار الشبكة وتكامل أسواق الكهرباء ومشاركة الجهات الفاعلة الاقتصادية لتجويد النجاعة الطاقية. شهد هذا الاجتماع بداية العمل لتحديد رؤية استشرافية للطاقة على المدى البعيد في المغرب على أساس سيناريوهات الكهرباء والطاقة و كذا التخطيط لأنشاطة مشتركة تزامنا مع تنظيم مؤتمر الاطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ المقررانعقاده في نونبر2016 بمراكش.

 بهذه المناسبة ، تم تنظيم مائدة مستديرة حول فرص الاستثمار في قطاع الطاقة المغربي. وقد رافق الوزير غابرييل وفد من الفاعلين الصناعيين الذين أتيحت لهم الفرصة للتحاور مع أهم الفاعلين على مستوى القطاعين العام والخاص. وحضر ما يقارب 300 مشارك في هذا الحدث، الذي تضمن عروض رفيعة المستوى من جانب المكتب الوطني للكهرباء و الماء الصالح للشربو ، "سيمنزـ ناريفا" ، و "فراونهوفرـ آيريسن".

توثيق الحدث

المتدخلين خلال المائدة المستديرة

المتدخلين خلال المائدة المستديرة

صورة عن الاجتماع الوزاري

صورة عن الاجتماع الوزاري

وزير الإقتصاد والطاقة الألماني "غبريال سيغمار" والوزير المغربي للطاقة والمعادن والماء والبيئة "عبد القادر اعمارة" في حديث مع الصحافة

وزير الإقتصاد والطاقة الألماني "غبريال سيغمار" والوزير المغربي للطاقة والمعادن والماء والبيئة "عبد القادر اعمارة" في حديث مع الصحافة

EN FR